النزلات المعويه

مع قدوم فصل الصيف يتعرض الكثير منا الى نزلات معويه إليكم بعض النضائح لتجنبها:

ــ النظافة الشخصية ومنها غسل اليدين حيث انهما تعتبران مصدرا رئيسا لتلوث الأغذية إن كانتا غير نظيفتين لأن أعدادا كبيرة من الجراثيم تعيش على اليدين وتحت الخواتم والأساور، وعند انتقالها للطعام تؤدي إلى تلوثه.ولأن اليدين في تماس مباشر مع الطعام، يجب مراعاة غسلهما قبل إعداد الطعام بالماء الساخن والصابون لمدة لا تقل عن 20 ثانية، مع مراعاة خلع الخواتم أثناء إعداد الطعام.وأيضاً يجب غسل اليدين عند الانقطاع عن عملية إعداد الطعام لفترة ثم الرجوع إليه مرة أخرى. وفي كل مرحلة من مراحل إعداد الطعام لا بد من غسلهما. وفي حالة وجود جرح باليد يجب تغطيتها بضماد مقاوم للماء، مع تقليم الأظافر ومراعاة عدم لمس الفم والأنف أثناء إعداد الطعام.

ــــ يوصي الخبراء بعدم شراء أي منتج مجمد إذا ما لاحظت وجود دماء على الغلاف أو الكيس، فهذا يدل على أن المنتج ذاب من الحرارة لفترة من الزمن ومن ثم أعيد تجميده.كما لا يجوز شراء أي منتج مجمد يلاحظ أنه غير جامد إلى حد الصلابة، وهو ما يدل على فشل عملية الحفظ بالتبريد، فهذه الممارسات تسمح للبكتيريا بالنمو والتكاثر، وبالتالي يعتبر الغذاء فاسداً.

ــــ مراعاة الطرق السليمة عند فك تجميد الأطعمة، وذلك بنقلها من الفريزر إلى الثلاجة قبل طهيها بحوالي 24 ساعة، وتعتبر هذه الطريقة السليمة لفك الأطعمة المجمدة. ولا ينصح بترك الطعام المجمد في درجة حرارة الغرفة عند فك تجميده.

ــــ تقطيع اللحوم والدواجن التي يراد طهيها إلى قطع صغيرة لضمان وصول الحرارة إلى كل أجزاء الطعام.

ــــ استخدام ألواح منفصلة للتقطيع واحدة للأطعمة النيئة مثل اللحوم، وأخرى للأطعمة التي تؤكل طازجة مثل الفواكه والخضروات لمنع حدوث التلوث من الأطعمة النيئة إلى الخضروات والفواكه.

ــــ عدم استخدام ملعقة واحدة أثناء الطهي لتذوق الطعام عدة مرات لأن ذلك يؤدي إلى انتقال الجراثيم.

 #النزلات_المعويه

#النزلات_المعويه_وعلاجها

#النزلات_المعوية_الفيروسية

#الجهاز_الهضمي